لا أحد يسمعني بخارجي

:رفعت صوتي بحيث لا أحد يسمعني خارجي

فلتصمتوا قليلا … أليس من حقي أن استمتع بالموسيقى
صرخ طموحي وهو يلهث: أليس لي ان أحلم وأن أضع السماء حدودي؟!
أجابت نفسي: وأليس لنا ان نحظى بنسمات رضى داخلي … أليس لي من ايام إحتفال بما وصلنا إليه
طموحي: كيف والسباق لن ينتهي؟
نفسي: ولن ينتهي حتى وإن توقف جسدنا عن الحياة
طموحي: إذا دعينا نموت ونحن ناجحين
نفسي: إن جريك خلف النجاحات سيجعلنا نموت لاهثين
طموحي: بل سنموت والجميع يفخر بنا
نفسي: وماذا سيصنع لنا الجميع عندما نرحل عنهم؟
طموحي: سيبكونا وسيخبروا كم صنعنا وسيشهدوا بنجاحنا وسيذكرونا طويلا
نفسي: ثم ينسونا … هكذا ولا بد ان تنتهي الحكاية.
طموحي: لماذا تريدي التوقف يا نفسي
نفسي: لأن العمر لا يكفي لتحقق كل احلامك يا طموحي
طموحي: إذا فلنجعل عمرا اكثر غنى … ونحقق ما نقدر عليه
نفسي: بل لنجعله أكثر ثراء وعمقا … ونحقق ما يجب ان نحققه قبل ان نرحل
طموحي: فليكن اكثر شبعا
نفسي: بل فليكن مشبعا أكثر
طموحي: لماذا تفكري هكذا يا نفسي؟
نفسي: لماذا تفكر هكذا يا طموحي؟

كفى.. كفى حديثا داخليًا.. تأملوا جمال الموسيقى.. غدًا نكمل شجارنا

Samuel.G Basta

20 Aug 2016

 

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s