لأن بابك قريب

وتقولي: إيه إللي جابك؟

انا جاي هنا أسمع صوتك

وألمس بإيديّ دفا كفوفك

انا جايلك من متاهة

تِبان فيها كل الطرق متاحة

بس النفس فيها مش مرتاحة

انا جايلك لأن بابك قريب

مهما كنت ف توهاني بعيد

ولما أبان وسط الناس غريب

أتديّر آلاقي بابك!

وكأني بَلف ف محيطك

أو بابك ماشي معايا

كل حيطة بتَخيَّلها حَيطك

بازرع الأمل جوايا

إني آلاقي فيها بابك

ولما نفسي تبعد عني

خصام او تجاهل

بالاقي طبطبة منّك

ولما تدلعني نفسي بتَساهُل

بالاقي شدة ترجع الركب إللي سابت

انا جايلك كدة

معسّكر في بيتك

عايزك … عايز احكي معاك

يا عارف بمجيئي قبل ما أوصل

حبيت أحكي معاك

فقلتلك انا جاي ليه.

Samuel. G Basta

11 Nov 2016

Advertisements

زيارة سنوية

وكأنها زيارة سنوية
جيتلك من مدة
يجي من اتنين وخمسين سبت
طرابيزة واحدة
وتلات كراسي فاضيين
وانا معاهم
قدام النيل
غيرت تراك المزيكا
غيرت لون التيشيرت
لسة غروب شمسك جميل
نفس القهوة
نفس تلقيمة السكر
نفس ضيّ الشمس ع المية
مية نيلك زي ما هيّه
لسّاها قادمة من الجنوب
وكأن المشهد متكرر
بعد سنة
لكن ما إختلاف القلوب
قلبي كبر معاك
شفتك وشفت إيدك
وإحسانك
خلى سوادي الحالك
قلب لنور
هوايا مبقاش اسود تقيل
جوايا ما عدش في ليل
ولو غاب نورك ع النيل
لسة ضياك ف حشايا
وقبلها من سنتين
جيتلك بنفس السؤالين
لو نيلك ناسي كلامنا
انا لسة فاكر
فاكر طلبتي الصامتة
وإسترسالي ف السكوت
فاكر وقتي اللي بيفوت
واحلامي إللي بتصارع
مش عايزة تموت
عايز اجيلك كمان سنة
بوضع مختلف
عايز آجي أعترف
بصلاحك وإكرامك
يا غني على عبيدك
انا خدّامك
مستني الجود
ياللي شبعي قدامك
كمان اتنين وخمسين سبت
وهاعدي عليك
اشكرك
وافكّر النيل
بانك صالح

29 Oct 2016

طرقي الحيرانة

cross ways

 

انا هنا!

في بيتك

لأن كل طرقي الحيرانة

إتقاطعت قدام بابك

فدخلت لرحابك

لاجل ما أقابلك

زي ما أنا

وآديني هنا

أنا الآن!

لاني لسّة شارب حيرة

وواكل توهان

مفتاحي واحد!

وقدامي غابة م الببان

أنا هنا والآن!

لأني ماعرفتش أعمل حاجة

وورايا مية حاجة

وجوايا بتزيد الحاجة

لهدايتك ورعايتك

فدخلت احكي معاك

أنا هنا والآن وإلى حين!

لغاية ما لاقي خطواتي مرتاحين

في سكتك

وآلاقي قلبي وروحي متطمنين

بمعيتك

وأشوفني في غابة الببان

مش محتار

معايا مفتاحي

وبابي واضح زي النهار

وإلى ذاك الحين

انا وورقتي الزرقا مقيمين

هنا والآن.

28 Oct 2016

ورقة زرقاء على حائطك

عديت عليك
جيت لحد بيتك
مش جاي زيارة
ولا طالب حاجة وهامشي
جاي اقعد عندك
وهبات!
مش عارف كام ليلة
ومش قادر احدد كام يوم
بس انا هافضل من غير نوم
انا عايز احكي معاك
ولو نعست
هايفضل قلبي يناديك
انا جايبلك #الورقة_الزرقا
وجايب نفسي بعبلها
بهمومها وخوفها
وتوهانها وجروحها
انت عارف اني مش عارف
ومش هاعرف اعمل ايه
فماليش غير بيتك
عشان اتطمن
اصلك انت إللي بتضمن
سلامة المسير.
وشكل المصير.
انا جاي بايت صباحي
ف بيتك
وهاعلق ورقتي على حيطك
انت عارف اني بحبك
وبحب بيتك

Samuel. G Basta

12 Oct 2016

لا أحد يسمعني بخارجي

:رفعت صوتي بحيث لا أحد يسمعني خارجي

فلتصمتوا قليلا … أليس من حقي أن استمتع بالموسيقى
صرخ طموحي وهو يلهث: أليس لي ان أحلم وأن أضع السماء حدودي؟!
أجابت نفسي: وأليس لنا ان نحظى بنسمات رضى داخلي … أليس لي من ايام إحتفال بما وصلنا إليه
طموحي: كيف والسباق لن ينتهي؟
نفسي: ولن ينتهي حتى وإن توقف جسدنا عن الحياة
طموحي: إذا دعينا نموت ونحن ناجحين
نفسي: إن جريك خلف النجاحات سيجعلنا نموت لاهثين
طموحي: بل سنموت والجميع يفخر بنا
نفسي: وماذا سيصنع لنا الجميع عندما نرحل عنهم؟
طموحي: سيبكونا وسيخبروا كم صنعنا وسيشهدوا بنجاحنا وسيذكرونا طويلا
نفسي: ثم ينسونا … هكذا ولا بد ان تنتهي الحكاية.
طموحي: لماذا تريدي التوقف يا نفسي
نفسي: لأن العمر لا يكفي لتحقق كل احلامك يا طموحي
طموحي: إذا فلنجعل عمرا اكثر غنى … ونحقق ما نقدر عليه
نفسي: بل لنجعله أكثر ثراء وعمقا … ونحقق ما يجب ان نحققه قبل ان نرحل
طموحي: فليكن اكثر شبعا
نفسي: بل فليكن مشبعا أكثر
طموحي: لماذا تفكري هكذا يا نفسي؟
نفسي: لماذا تفكر هكذا يا طموحي؟

كفى.. كفى حديثا داخليًا.. تأملوا جمال الموسيقى.. غدًا نكمل شجارنا

Samuel.G Basta

20 Aug 2016

 

ع المطلع

​في سكة طلوع الحياة

أطلع مطالع مش عارف منزلها

واصعد لقمة ماداريش بقاعدتها

ف سكة عكس اتجاه الجاذبية

عضلات تعافر 

والسؤال ف الذهن حاضر 

على فين؟

وكل خطوة تدب في الرملة

بتسألني من غير تنطق كلمة:

وبعدين؟..

وبعد كل منحنى

افرد عودي إللي اتنى 

واتأمل مطالع شبه بعضيها

والنفس محتارة ومش بإيديها 

تختار مطلع سكتها اللي جاية

وتطول وقفتي  

وافتكر تفاصيل سكتي.. 

إللي انتهت بيّ هنا 

فاصمت مبتسم 

أصل إللي إبتدا معايا

قادر يكمل بيّ لآخر رحلتي

وده مجرد مطلع 

في قصة..

ملامح إحسانك فيها

وفي كل خطوة السندة بتطلع

يا قدير..

خطواتي إللي جاية

في مطلع جديد

يا من لا يوجد امامه جديد

انا هنا والآن

ع المطلع

………..

Samuel.G Basta

15 April 2017

15:05

Tahta

Pic. Owned by me

El khalas vally – Wadi el Natroot. Egypt

السطر الهارب

إلى السطر الهارب من كتابي..

إرجع.

ارجع اسكن صفحتك

انا متفهم لمحنتك

حمل الكلام إللي شيلته اكبر من بهتان خطك.. 

وزن الحروف تقل علي ضهرك.. 

إرجع لاجل ما اكمل كتابة 

 انا سايب فيك فراغ 

اكتب فيه باقي الحكاية 

 انا ماخلصتش كلامي.. 

يا سطر يا هارب ارجع

هاكّرمك.. وتشيل لب القصة

هاتكون اهم سطر في الحصة

هايلونوك لاجل ما تنور 

هاتوضح بفسفوري 

هاميزك عن باقي سطوري

بس  انت ارجع 

لاجل ما اكتب عليك احسان أخر الحكاية

يا سطر يا هارب .. انا مستنيك

Samuel.G Basta

17 March 2017

18:56