السطر الهارب

إلى السطر الهارب من كتابي..

إرجع.

ارجع اسكن صفحتك

انا متفهم لمحنتك

حمل الكلام إللي شيلته اكبر من بهتان خطك.. 

وزن الحروف تقل علي ضهرك.. 

إرجع لاجل ما اكمل كتابة 

 انا سايب فيك فراغ 

اكتب فيه باقي الحكاية 

 انا ماخلصتش كلامي.. 

يا سطر يا هارب ارجع

هاكّرمك.. وتشيل لب القصة

هاتكون اهم سطر في الحصة

هايلونوك لاجل ما تنور 

هاتوضح بفسفوري 

هاميزك عن باقي سطوري

بس  انت ارجع 

لاجل ما اكتب عليك احسان أخر الحكاية

يا سطر يا هارب .. انا مستنيك

Samuel.G Basta

17 March 2017

18:56

Advertisements

خلّصني!

​تساعدني !

تديني جزء من وقتك و تركيزك و مجهودك … تمد إيديك نعمل حاجة سوا 

تشاركني ! 

ترضى نكون مع بعض بنعمل نفس الحاجة تاخد من إللي هاديه و تضيف عليه و تديني 

تحميني !

تدور على الخطر جاي عليّ منين و تقف في النص بينه و بيني 

أتبعني ! 

هدفك أن تمشي نفس خطوتي ورايا … أنا عارف السكة 

أسمعني !

فضي ودانك من أي صوت … خلي صوتي يملاها 

أنصحني !

كن لي مشير .. قولي أعمل إيه … أنا واثق في محبتك و حكمتك 

…….. 

كل إللي فات معاني جميله .. نداءات بسيطة بيشارك البشر بعضهم بيها … لكن فاضل كلمتين ماحدش عرف يعملهم من البشر …

….

خلصني ! 

مَن مِن البشر قادر على تخليص الآخر من خطاياه من يضمن لي السماء في نهاية حياتي 

فرحني ! 

من يملك فرحا لا يتأثر بالظروف يدوم كقوة داخلي …. 

وحده مخلصي و سبب فرحي دائما .. الرب يسوع المسيح خلصني و فرحة صار كقوة داخلي . هللويا 

Samuel George

3 Nov 2012

21: 46

الدنيا سكة

​الحياة رحلة 

والدنيا سكة

والناس ماشية 

في اتجاه بكرة 

وبتنام وتصحي 

وتفتكر وتنسى

وادينا ماشيين

في سكة اللي راحوا 

وقدام اللي جايين 

وكلهم بني آدمين 

والدنيا لسة سكة 

ناس مشيت فرادّي 

وناس مشيت ف قطيع 

والكل بيضيع 

الكل ف السكة ماشي 

واهو ماشي 

عشان اي شئ

وبأي شئ

اهو شئ 

اسمه ماشي

..

في سكة دنيتي 

اخترت صحبتي 

اصاحب اللي عارف السكة 

واللي شايف 

وعشان ماكونش خايف 

من ضلمة الطريق 

وحفر المدقات 

واخطار البيات 

مشيت ف صحبة 

طلبت صداقة 

قلتله عايز نكون ف علاقة 

تاخدني صديق ؟

..

خلقتني اول طريقي 

وعايز تكون صديقي 

وتكمل سكتي 

وتونّس وحدتي

ما احلاها صحبة 

يا بختي بيك 

#نوفمبر_الصحبة

3Nov 2015 

23: 01

فرن الحياة

​ولفرن الحياة بابين

وما بينهم نار

مشوار بيتمشي بالرجلين 

ليل ويا نهار.

مصنع الرجالة فيه

ومن غيره نكون نيّين

يا عابر فرنك افرح

بالتنقية الشجرة بتطرح

فرّان الفرن شاطر 

عمره ما بيجرح

وإن إتكسرت!

كسرك هايجّبر

وعوزك هايدّبر 

عدي سكة فرنك شاكر 

واثق في فرّانك 

وإن عدت ف الموت نفسك

يفتحلك للمخارج بيبانك

يا معدي #فرن_الحياة

يا بختك

بكرة تكبر 

بكرة تعرف

إن فرّانك شاطر

Samuel.G Basta

10 Oct 2016

9:08

ورقة زرقا

​حبيت احكي معاك …

جبت همومي وخوفي 

وخريطة رحلتي 

خريط مرسوم فيها سكتي 

بتاعت إمبارح وقبله 

دي كانت رحلتي 

بس بكرة لسة فاضي 

دي خريطة شارحة الماضي

جبتلك قلم 

ترسملي بكرة 

وجبت ورقة زرقا 

فيها احلامي 

اربع سطور مكتوبين 

والخامس فاضي 

دي سكك لبكرة 

ساعدني اكون راضي 

ساعدني امشي في سكتك

وادي المفاتيح

وآدي البيبان

خلي بابك يبان 

لأجل ما ادخل منه

حبيت احكي معاك 

عني …

حبيت اقولك إللي عرفته مني

وانت عارف الباقي 

وعارف فاضل أد إيه باقي

لاجل ما اوصل لبابك

آدي الخريطة والقلم

وآدي الورقة الزرقا

ودي همومي وخوفي 

هاسيبهم هنا في مكتبك

انا جايلك عشان مرتبك 

فحبيت احكي معاك.

#الورقة_الزرقا

Samuel.G Basta

5 Oct 2016

23:44

الافكار المميزة

كنت اعتقد ان تلك الكتابات المميزة تأتي لهؤلاء عندما يمسكون قلما رشيقا ليكتبوا في صفحات جميله فوق ذلك المكتب المريح.

لكني إكتشفت ان الافكار تأتي كالمخاض فجأة … تولد حيث انت … ان لها القدرة على السكن فوق اي سطح إلى ان تُكبّرها انت فوق اوراقك الجميلة.

إن الافكار المميزة تنتج من هؤلاء الذين قرروا ان يعيشوا انفسهم بصدق … لان الله خلقنا مميزين … تأتي لهؤلاء الذين يصغون بإحترام لأصغر صوت داخلهم … لهؤلاء الذين ان ينتبهوا بإهتمام لاصغر حركة تحدث … للذين يؤمنون بغرض وجودهم في تلك الدنيا في هذا الزمان.

كونوا انفسكم واسعوا لأجل الغرض.

في مطعم السماء … ندخل و نحن جوعى لحضور الله

في مطعم السماء … لا توجد وجبات مفضلة ، فالكل رائع

في مطعم السماء … نحن لا نبحث عن وجبة بل عن طاهي الذي “واهب الكل “

في مطعم السماء … نحن لا نتوقع الوجبات لكننا نثق في الشبع

في مطعم السماء … لا أحد يخرج جائع بل معه طعام لآخرين

في مطعم السماء … لا يوجد last order  فالعمل مستمر على مدار الحياة

في مطعم السماء … نجد طعاما روحيا يكفي لنكمل حياتنا في خوف الله

في مطعم السماء … الدفع بعملة الإيمان و الإيمان فقط في

مطعم السماء … أجد راحتى و شبعي في طاهي ” أمامه شبع سرور “

يا بختي 🙂

Samuel.G

Shoubra

12 Jul 2013

00:21