السير فوق حبال الحياة

كنت أودّ أن أُخلي مسؤليتي مني.. فلا أعاتب نفسي على افعالها.. ولا أطالبها بالسير بإتزان فوق حبال الحياة.
كنت أودّ أن أتبرأ من ضعفي.. وأعلن خروجه عن طاعتي ومن تحت يدي.
كنت أودّ أن أُعيد الماضي لأفعله بخبرات الحاضر.. أريد أن أُطوّع الزمن لأعيد سرد المواقف كما أتمناها.
كنت ومازلت أقف برهبة امام مسؤليتي عن تلك اللحظات .. آلاف اللحظات التي تشكل عمري.
فأنا مُجزئ على لحظات الزمن.. إن حياتي لوحة ضخمة من عدد كبير من المربعات الصغيرة .. كل مربع هو لحظة وكل لحظة عليّ أن اضع لونًا واحدًا لها.. إنها المسؤلية التي لم أستطع أن أُخلي نفسي منها.
لحظة!
.. هذا هو الواقع.. لكن في الحقيقة النعمة هي التي تسند فرشاتي في تلوين تلك اللحظات.. #لحظات_حياتي.

16 Feb 2017

يا من سببتُ وجودي.

انا هنا والآن..
يفصلني عن شطّك
نهر مليان
ناظر برجاء
لمكان اللقاء
وواثق إنك هاتعديني
وف السكة هاتهديني
لحد هناك
حيث أنت..ّما أبهاك!
وإلى حين..
حين تفتح على عرشك العين
انا هنا والآن
في معيتك
يشبعني الإحسان
ويملآني الإيمان
بأنك ستمشي الماء من أجلي
يا من سببت ميلادي وحددت أجلي
أنا هنا والآن
ع الشطّ الشرقي.

Cairo, 20 Jan 2017

18 :27
……
pic Taken by: Amir Gerges

ده الشاي مَطلعش مُر!

شاي مُر
وسنين العُمر
أديها بتمر
والسكر بيتّقلب
ف الكوباية بتفرح
ويوم بعد يوم
والصورة بتتركب
فبتوضح!
وآلاقيني باسرح
ف ذكرى!
كنت خايف ل يجي بكرة
وألاقيها فكرة
وتموت ف بحر الذاكرة
وأهي ماتت
قصة وفاتت
والحياة ارتاحت
وده كان عكس ما كنت أظن
فإطمئن
ده الشاي ما طلعش مُر.

Samuel.G Basta

26 Nov 2016

14: 09

لأن بابك قريب

وتقولي: إيه إللي جابك؟

انا جاي هنا أسمع صوتك

وألمس بإيديّ دفا كفوفك

انا جايلك من متاهة

تِبان فيها كل الطرق متاحة

بس النفس فيها مش مرتاحة

انا جايلك لأن بابك قريب

مهما كنت ف توهاني بعيد

ولما أبان وسط الناس غريب

أتديّر آلاقي بابك!

وكأني بَلف ف محيطك

أو بابك ماشي معايا

كل حيطة بتَخيَّلها حَيطك

بازرع الأمل جوايا

إني آلاقي فيها بابك

ولما نفسي تبعد عني

خصام او تجاهل

بالاقي طبطبة منّك

ولما تدلعني نفسي بتَساهُل

بالاقي شدة ترجع الركب إللي سابت

انا جايلك كدة

معسّكر في بيتك

عايزك … عايز احكي معاك

يا عارف بمجيئي قبل ما أوصل

حبيت أحكي معاك

فقلتلك انا جاي ليه.

Samuel. G Basta

11 Nov 2016

زيارة سنوية

nile-2090264_1920

وكأنها زيارة سنوية

جيتلك من مدة

يجي من اتنين وخمسين سبت

طرابيزة واحدة

وتلات كراسي فاضيين

وانا معاهم

قدام النيل

غيرت تراك المزيكا

غيرت لون التيشيرت

لسة غروب شمسك جميل

نفس القهوة

نفس تلقيمة السكر

نفس ضيّ الشمس ع المية

مية نيلك زي ما هيّه

لسّاها قادمة من الجنوب

وكأن المشهد متكرر

بعد سنة

لكن ما إختلاف القلوب

قلبي كبر معاك

شفتك وشفت إيدك

وإحسانك

خلى سوادي الحالك

قلب لنور

هوايا مبقاش اسود تقيل

جوايا ما عدش في ليل

ولو غاب نورك ع النيل

لسة ضياك ف حشايا

وقبلها من سنتين

جيتلك بنفس السؤالين

لو نيلك ناسي كلامنا

انا لسة فاكر

فاكر طلبتي الصامتة

وإسترسالي ف السكوت

فاكر وقتي اللي بيفوت

واحلامي إللي بتصارع

مش عايزة تموت

عايز اجيلك كمان سنة

بوضع مختلف

عايز آجي أعترف

بصلاحك وإكرامك

يا غني على عبيدك

انا خدّامك

مستني الجود

ياللي شبعي قدامك

كمان اتنين وخمسين سبت

وهاعدي عليك

اشكرك

وافكّر النيل

بانك صالح

29 Oct 2016

طرقي الحيرانة

cross ways

 

انا هنا!

في بيتك

لأن كل طرقي الحيرانة

إتقاطعت قدام بابك

فدخلت لرحابك

لاجل ما أقابلك

زي ما أنا

وآديني هنا

أنا الآن!

لاني لسّة شارب حيرة

وواكل توهان

مفتاحي واحد!

وقدامي غابة م الببان

أنا هنا والآن!

لأني ماعرفتش أعمل حاجة

وورايا مية حاجة

وجوايا بتزيد الحاجة

لهدايتك ورعايتك

فدخلت احكي معاك

أنا هنا والآن وإلى حين!

لغاية ما لاقي خطواتي مرتاحين

في سكتك

وآلاقي قلبي وروحي متطمنين

بمعيتك

وأشوفني في غابة الببان

مش محتار

معايا مفتاحي

وبابي واضح زي النهار

وإلى ذاك الحين

انا وورقتي الزرقا مقيمين

هنا والآن.

28 Oct 2016

ورقة زرقاء على حائطك

عديت عليك
جيت لحد بيتك
مش جاي زيارة
ولا طالب حاجة وهامشي
جاي اقعد عندك
وهبات!
مش عارف كام ليلة
ومش قادر احدد كام يوم
بس انا هافضل من غير نوم
انا عايز احكي معاك
ولو نعست
هايفضل قلبي يناديك
انا جايبلك #الورقة_الزرقا
وجايب نفسي بعبلها
بهمومها وخوفها
وتوهانها وجروحها
انت عارف اني مش عارف
ومش هاعرف اعمل ايه
فماليش غير بيتك
عشان اتطمن
اصلك انت إللي بتضمن
سلامة المسير.
وشكل المصير.
انا جاي بايت صباحي
ف بيتك
وهاعلق ورقتي على حيطك
انت عارف اني بحبك
وبحب بيتك

Samuel. G Basta

12 Oct 2016

ع المطلع

​في سكة طلوع الحياة

أطلع مطالع مش عارف منزلها

واصعد لقمة ماداريش بقاعدتها

ف سكة عكس اتجاه الجاذبية

عضلات تعافر 

والسؤال ف الذهن حاضر 

على فين؟

وكل خطوة تدب في الرملة

بتسألني من غير تنطق كلمة:

وبعدين؟..

وبعد كل منحنى

افرد عودي إللي اتنى 

واتأمل مطالع شبه بعضيها

والنفس محتارة ومش بإيديها 

تختار مطلع سكتها اللي جاية

وتطول وقفتي  

وافتكر تفاصيل سكتي.. 

إللي انتهت بيّ هنا 

فاصمت مبتسم 

أصل إللي إبتدا معايا

قادر يكمل بيّ لآخر رحلتي

وده مجرد مطلع 

في قصة..

ملامح إحسانك فيها

وفي كل خطوة السندة بتطلع

يا قدير..

خطواتي إللي جاية

في مطلع جديد

يا من لا يوجد امامه جديد

انا هنا والآن

ع المطلع

………..

Samuel.G Basta

15 April 2017

15:05

Tahta

Pic. Owned by me

El khalas vally – Wadi el Natroot. Egypt

مكان باب الخروج

​ادخل دارك وامكث في حضرتك 

وانسى باب الخروج 

وافقد الإحساس بالزمن 

ويصبح العمر لحظة طويلة 

اسعى لأعيشها في ضي هيبتك

..

 ادخل دارك لأمكث امام العرش 

حيث البهجة تقفز من الفرح 

والقلب ينبض في مرح

والعيون تبكي سعادة 

والفم بفغر اندهاشا

فرؤياك تجعل التعبير يهرب 

ولا املك إلا الصمت ابتهاجا 

….

ادخل دارك لأمكث متمعنا في رؤياك

ارى صلاحك وإحسانك

ارى جودك الذي ذخرته لخائفيك 

اعيش مخافتك 

فينطبع علي من هيبتك 

…..

 إني أشتاق للمكوث في دارك 

فدعني امكث وأنسى مكان باب الخروج

#فبراير_المكوث

5 Feb 2015

12:41

هاحكيلك سؤال

​هاحكيلك سؤال

شوية كلام 

ماينتهوش بعلامة إستفهام

بدون علامات ترقيم

بدون فواصل

بدون بداية 

بدون خاتمة 

مجرد دايرة

من كلام

تبدأ وتنتهي 

 عند كل كلمة

مهياش جُملة

لا خبرية ولا فعلية 

افعالها كلام خبر 

وخبرها محكي بأفعال

هاحكيلك حالة 

ماتتوصفش بالقوالة

ولا برسم!

حالة خوف من قلب واثق

وثقة في مشهد خوف

هاحكيلك حروف صامتة

وصمت يتنطق بحروف

حكاية سطورها فاضيه

محكية بقافيه

قافية حياة 

نهايات مواقفها واحدة 

على نفس الوزن 

قصيدة شكر 

مش بحبر 

مجرد رصة صور

في دايرة سؤال

كل صورة تبدأ بنفس المنوال

وفي الخلفية نغمة موال

واحرك بُقي وكأنه كلام بيتقال

وفي الواقع انا بكرر صمت السؤال

شوية كلام 

مابينتهوش بعلامة إستفهام 

وكل كلمة في أصلها حيرة

والحيرة والخوف عملوا جيرة

في بيوت سؤالي

دي فكرة الحكاية

ف معاك من العمر ليالي

أحكيلك فيهم السؤال؟

Samuel.G basta

28 Jan 2017

20: 12